معاني الأسماء

معنى اسم ” بيلسان ”

دائما ما نجد بعض الآباء ، والأمهات في حيرة من أمرهم ن عند استقبالهم للمولود الجديد ، حيث يقوم كلا منهما بالتفكير في اسم جذاب ن يليق بهذا الضيف الجديد ، وغالباً ما يتم البحث عن مجموعة من الأسامي التي تواكب الموضة ، حيث يتردد دائما ، في أفكار الأمهات أن يكون الاسم جديد ، وعصرياً ، خاصة لو كان المولود ” بنت “.

ومن ثم يسعى الوالدين اهدين للبحث عن اسم مستوحى من الطبيعة مثلاُ ، أو أن يكون اسم مستوحى من البيئة الدينية الإسلامية ، كما تتواجد بعض الأسامي الغريبة ، ودائما ما يكون الاسم الغريب ن هو اسم جذاب للسمع ، ولكن يكون الهدف قبل التسمية ن هو البحث عن المعنى الحقيقي لهذه الأسامي ، قبل اطلاقها على المولدة الجديدة ، ومن هذه الأسامي اسم ” بيلسان ” ، وهو اسم لافت للغاية ، لكنه يرجع في تسميته إلى أصل لغوي ، وأصل واقعي وفق المعنى الدارج له.

التعريف اللغوي لاسم بيلسان

عند البحث عن هذا الاسم في معجم الغة العربية ، بعد تجريده إلى أصله الثلاثي ، ربما لا نصل من خلال هذه الخطوة إلى توصيف دقيق ، وتعريف لغوي سليم للكملة ، حيث يكون أصل الكلمة هو ” بلس ” ، والذي قد يعطي مجموعة من المعاني غير المألوفة ، والتي لا تعبر بدقة ، عن المعنى الحقيقي لهذا الاسم الغريب ، ولكن لكل شيء أصل يحتم تتبع مساه ، من أجل التعرف على المعنى الحقيقي له ، فأصل هذه الكملة يأتي من الترجمات الأجنبية ، Bailasan حيث يوصف صاحبة هذا الاسم بأنها ” زهرة المجالس ” ، أو أنها تعبر عن ” الزينة “.

كما أنه يصنف ضمن أنواع أسماء بنات مستوحاة من موسم الربيع ، فالزهور دائما ما تنمو في فصل الربيع ، وهي رمز للجمال ، للبهجة ، والألوان ، والزينة ، كما تتواجد بعض الاجتهادات في تعريف هذا الاسم ، من خلال المحاولة للوصول إلى معناه العربي ن حيث يرى البعض أن الأصل في هذا الاسم يعود إلى المعاجم العربية ، التي تعرف البيلسان على أنها الورود البيضاء في عناقيد الشجر ، والذي يمكن أن نحصل منا على العطور ، ولا يصنف اسم بيلسان ضمن قائمة اسماء بنات دلع.

ويعتبر هذا الاسم من الاسماء الجديدة ، والغريبة في نفس الوقت ، وهي ربما تكون من أكثر الأسامي التي تنتشر في منطقة الخليج ، ومنطقة بلاد الشام ، وهو اسم محبوب ، نظراً لأصله الذي يرتبط بالطبيعة ، حيث يفضل أن يطلقه بعض الأمهات على بناتهن ، اول من تغنى بهذا الام الجميل هو الفنانة فيروز ، التي ذكرت اسم البيلسان في أغنيتها قائلة ” وحدن بيبقو متل زهر البيلسان، وحدهن بيقطفو وراق الزمان “. [1]

أصل اسم بيلسان وترجمته في علم النفس

الزهرة دائما شيء جميل ن مبهج ، ذو رائحة طيبة ، لافت للنظر ، ومبهج في رؤيتها ، وهي دائما ما تكون مصدر للزينة ن و رمز للبهجة ، ومصدر فرح ، وسرور ، غير أنها جزء من الطبيعة ، ومقربة دائما إلى قلوب البنات ، و السيدات ، وهذه السمات التي تطلق على الزهرة ، يؤكدها علماء النفس في أصول الأسامي من حيث أكدوا على أن لكل شخص له نصيب من اسمه ، فإذا سمي أحدهم باسم سعيد ، ربما يكتسب صفات حياته من اسمه.

حيث يكون شخص سعيد ، ومتفاءل دواما ، وكذلك بالنسبة لاسم بيلسان ، فهو الاسم الذي يعكس سمات الزهرة ، من حيث الجاذبية ، ومن حيث البهجة ، ومن حيث الزينة ، ومن حيث قبولها وسط الآخرين ، وبالتالي تكون لكل بنت قد اطلق عليها هذا الاسم الجميل ، سوف تتسم بنفس السمات ، كما تتسم البنت التي سميت باسم بيلسان بأنها منفتحة ، وشخصية اجتماعية منطلقة ، ومرنة ، ورقيقة القلب.

موقف الدين الاسلامي من اسم بيلسان

هل هذا الاسم محظور تسميته وفقاً للدين ، و الشرع ، لا يوجد ما يرد ذكر أي تحريم لهذا الاسم ، فدائما البحث عن أصول الأسامي التي تطلق على الأطفال ، هي الخطوة الأساسية قبل تسمية الطفل بأي اسم ، والأصل في هذه الكلمة ، هي الأشجار ، والطبيعة ، وبالتالي لا يوجد ما يتعارض في القرآن أو الدين ، مع تسمية هذا الاسم الجميل ، فهو رمز للطبيعة ، ومعنى رائع للبهجة ، والألوان ، والفرحة.

تحليل شخصية حاملة اسم بيلسان

وجد بعض المتخصصون الأجانب في علم النفس ن تحليلاً للشخصية التي تحمل اسم بيلسان ، وهو شيء جديد في حد ذاته ، عندما نجد اهتمامات الباحثين الاجانب بالأسامي العربية ، وقد تم تحليل اسم بيلسان ، و تم رصد مجموعة من المسات التي تفسر ملامح هذه الشخصية ، و التي منها أن صاحبة اسم بيلسان تتسم بأنها تحتاج إلى تركزي عقلها على شيء مهم ، دون أن يكون هناك تشتت ، كما تتسم الشخصية بوجود دافع القيادة التي تحرك صاحبة الاسم لانجاز أشياء كثير ، حيث تكون شخصية قيادية ن ومقدامة ، يمكنها انجاز الكثير في حياتها.

كما تتصف ساحبة الاسم بانها تجد صعوبات في ايجاد الاستقرار النفسي ، وراحة البال ، فلا يمكنها أن تجد راحة البال ، أو الرضا الدائم في أي شيء تفعله ، ولكنها بمجرد أن تقوم بمواجهة التحدي ، يبدأ الملل ، ومن ثم ستتجه صاحبة الاسم إلى القيام بتجربة أخرى ، كما تتأثر بيلسان بالقلق ، ويجعلها من الصعب أن تقوم بتحمل المسئولية ، وتهيئة ظروف مستقرة في حياتها ، كما يمكنها القيام بعمل جيد في مجالات محددة مثل المبيعات ، ويكون لها حضور ن وقبول وسط الجمهور ، حيث يمكنها مقابلة الجمهور ، ولها القدرة على التعبير ، كما أنها تتسم بأنا اجتماعية للغاية.

ولديها العديد من الأصدقاء ، لكنها تعاني من مشكلة الاهتمام بالناس بسرعة كبيرة ، كما تتسم بيلسان بأنها تتأثر بمستوى النشاط العقلي ، وأنها سريعة الكلام ، وليس لها القدرة على التدبر ، ويكون التصرف الاجتماعي على أساس الاندفاع ، والتسرع ن بدلاً من التدبر في التجارب التي مرت بها ، والتي يمكن أن تستفيد منها ، وفي المجمل تكون هذه الشخصية شخصية محبة لحياة ، ولها قبول اجتماعي ملحوظ بين الجمهور ، والمقربون على وجه التحديد.[2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى