اقوال وعبارات

عبارات عن يوم الجمعة

 

حكم قول جمعة مباركة

لا يختلف المسلمون على أن يوم الجمعة من الأيام المباركة، وهو أحد الأيام التي لها خصوصية كبيرة عند المسلمين، وقد أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم بأنه من أفضل الأيام فقد روى أبو هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “خَيْرُ يَومٍ طَلَعَتْ عليه الشَّمْسُ يَوْمُ الجُمُعَةِ، فيه خُلِقَ آدَمُ، وفيهِ أُدْخِلَ الجَنَّةَ، وفيهِ أُخْرِجَ مِنْها، ولا تَقُومُ السَّاعَةُ إلَّا في يَومِ الجُمُعَةِ” [1] وقد اعتاد المسلمون في هذا اليوم تعظيمًا لشأنه على تهنئة بعضهم البعض بقولهم جمعة مباركة أو ما شابهها من ألفاظ. ويتساءل الكثير من المسلمين عن مشروعية هذا القول، خاصة أنه لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أو أحد من أصحابه، وقد أجاب العلماء المعاصرون بأنه لا حرج من التهنئة والدعاء في يوم الجمعة باستخدام هذه الكلمات في التهنئة بيوم الجمعة، والدعاء بالبركة فيه، لأن الدعاء في الإسلام يجوز أن يكون بأي من الصيغ التي يراها المسلم شريطة ألا يكون فيها مخالفة لأي من المعتقدات أو الثوابت الإسلامية فقد ورد في الآية الكريمة في سورة البقرة أن الله تعالى قد قال: “وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ” [2]. فدلت الآية الكريمة على جواز الدعاء والتضرع إلى الله تعالى بأي صيغة للدعاء، ولا يلزم للمسلم أن يلتزم بنصوص الأدعية الواردة عن الرسول.

وفي هذا السياق يرى البعض أن قول جمعة مباركة يعد من البدع التي لم يأتِ بها الرسول ولا الصحابة، وبالتالي فهي من البدع في الدين، وبالتالي فهي غير مشروعة، D9يمكن الرد على هؤلاء بالقول أن هذه الكلمات تندرج تحت وصف الدعاء، والدعاء لم ينه عنه الدين الإسلامي إلا إن كان من الدعوات التي تخالف المعتقدات الإسلامية، فالمقصود من هذه الكلمة الدعاء للمسلم بأن يجعل الله تعالى جمعته من الأيام المباركة الطيبة، وهي دعوة تتوافق مع كون هذا اليوم من الأيام المباركة لما ورد في الحديث عن فضله في صحيح مسلم. [3]

اذا احد قال جمعه مباركه وش ارد

في يوم الجمعة يتبادل المسلمون التهاني بيوم الجمعة، فيقولون جمعة مباركة أو جمعة طيبة من أجل تمني أن يكون هذا اليوم من الأيام التي تحل فيها البركة والرحمة على الجميع، ولكن لا يعرف الكثيرون الرد المناسب على هذا الدعاء، وإليكم مجموعة من الأمثلة من أجل الرد على جمعة مباركة:

  • علينا جميعًا.
  • علينا وعليكم.
  • جميعًا إن شاء الله.
  • بارك الله فيك.
  • بارك الله في عملك.
  • الله يبارك في عمرك.
  • الله يبارك في وقتك.

اذا احد قال جمعة طيبة ايش اقول

حثنا الإسلام على تبادل الكلمات الطيبة بيننا فالكلمة الطيبة صدقة، وهي تعمل على إشاعة جو من الألفة والمحبة بين الناس، ومن بين الدعوات الطيبة التي يقولها المسلمون لبعضهم البعض أن يدعوا الشخص لأحيه المسلم بأن تكون جمعته طيبة ومباركة، ولكن الكثيرون لا يعرفون ما هو الرد المناسب عليها، وفيما يلي بعض الردود على جمعة طيبة:

  • جزاكم الله خيرًا.
  • طابت أيامكم جميعًا.
  • جمعة مباركة لنا جميعًا.
  • علينا وعليكم إن شاء الله.
  • طيّب الله أوقاتكم.
  • جمعًا يا رب.
  • طيّب الله وقتك وبارك ففي عملك.

 

المراجع

  1. ^
    صحيح مسلم , 854
  2. ^
    سورة البقرة , 186

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى